الاثنين، 12 مارس، 2012

أبو الفتوح: العلاقات الدولية يجب أن تقوم على الندية.. والكلمة العليا لمصر

 
أكد الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، المرشح المحتمل للرئاسة، أن العلاقات الدولية يجب أن تقوم على الندية وتبادل المصالح بين الدول، فالعلاقة بين الدول هي علاقة عملية وذات مصالح مشتركة وليست جمعية خيرية.


وأضاف أبو الفتوح، خلال لقائه بأعضاء النادي الدبلوماسي مساء أمس الأحد "من أجل أن نبني وطناً قوياً اقتصادياً وعسكرياً يجب أن تكون سياساتنا الخارجية قوية، تعيد وزن مصر وثقلها أمام دول العالم، وتجعل لها الكلمة المؤثرة في القرارات الدولية المهمة، وفي نهاية الأمر ستكون الكلمة العليا لصالح مصر وليس لحسابات سياسية أو شخصية، وهذا ما نسعى إليه من خلال مشروعنا الوطني".

وشدد أبو الفتوح، في اللقاء المغلق الدي اقتصر على أعضاء النادي، على أن الشعب المصري لن يسمح لأحد بعد الثورة أن يأخذ قرارات مصيرية داخلية أو خارجية، ويقصيه عن المشهد السياسي كما حدث طوال ستين عاماً.

 
  المصدر: بوابة  الأهرام

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق